تحقيقات

قلنا أمريكا صنّعت فايروس كورونا لتقضي به على الصّين سخروا ممّا قلنا وهاكم اليوم الدّليل


جمال الحامد

روسيا تكشف فضيحة مجلجلة لأمريكا امام العالم (وثائق)
أطلقت وزارة الدفاع الروسية فضيحة مجلجلة للولايات المتحدة الامريكية، تضعها في مواجهة مباشرة مع دول العالم وسكانه، بكشف تورط واشنطن المباشر في استهداف مليارات من البشر حول العالم، عبر انتاج فايروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
ونشرت “الدفاع” الروسية الأحد وثائق سرية وادلة دامغة تثبت تورط كييف وواشنطن في صناعة ونشر فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وسلالاته المتحورة في مختبرات بيولوجية سرية داخل الاراضي الأوكرانية. متهمة كييف بالتستر على برنامج بيولوجي امريكي.
وفقا للمتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال إيغور كوناشينكوف، فإنه “خلال العملية العسكرية الخاصة، تم كشف وثائق وأدلة أثناء تمشيط دقيق لآثار برنامج بيولوجي عسكري يتم تنفيذه في أوكرانيا، بتمويل من وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون).
مضيفا في مؤتمر صحفي نقلته وكالة “سبوتنيك” الروسية للانباء: إن “البنتاغون (وزارة الدفاع الامريكية) يشعر بقلق بالغ إزاء الكشف عن تجاربه البيولوجية السرية في أوكرانيا منذ بدء العملية الروسية في البلاد”. متهما كييف بالتستر على هذه التجارب.
وتابع كوناشينكوف: “تلقينا أيضا وثائق من عمال المعامل البيولوجية الأوكرانية تؤكد تطوير أسلحة بيولوجية في البلاد”. مردفا: “الوثائق تؤكد أن تطوير مكونات الأسلحة البيولوجية تم في المختبرات البيولوجية الأوكرانية بالمنطقة المجاورة مباشرة للأراضي الروسية”.
منوها بأنه “زودت المعامل روسيا بوثائق حول مسببات الأمراض الخطيرة بشكل خاص مثل الطاعون، والجمرة الخبيثة، والكوليرا، والأمراض الفتاكة الأخرى”. وأكد “يجري الآن تحليل الوثائق من متخصصين روس في قوات الحماية من الإشعاع والكيماويات والبيولوجية”.
يشار إلى أن الصين كانت دافعت عن نفسها، في الحملة التي واجهتها بأنها مصدر انتاج فايروس كورونا المستجد (كوفيد-19) مطلع العام 2020م، بتوجيه اتهامات مماثلة بأن تحليل الفايروس يؤكد أنه جرى تطويره في مختبرات ومعامل للاسلحة البيولوجية الامريكية.
منقول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى