عكس الاتّجاه

أخطار المخدرات في ندوة توعوية لشبيبة السويداء

خاص عكس الاتجاه نيوز _ السويداء

إعداد المراسلة لما السلامه والإشراف العام الأستاذ ضياء بديوي

ضمن خطة قيادة منظمة اتحاد شبيبة الثورة _ مكتب العمل التطوعي و المخيمات المركزي و بالتعاون مع وزارة الداخلية
نفّذ فرع السويداء لاتحاد شبيبة الثورة ندوة توعوية بعنوان “أخطار المخدرات” في صالة محافظة السويداء

حاور فيها العميد أحمد شلاش معاون قائد الشرطة رئيس اللجنة الفرعية لمكافحة المخدرات حيث تحدث عن دور قيادة الشرطة في التوعية و التثقيف ضد خطر المخدرات و أثرها على حياة الإنسان.

وبيّن العقيد فجر عيسى رئيس فرع مكافحة المخدرات في السويداء الآثار السلبية للإدمان و كيفية التعامل مع المتعاطي على أنه مريض وتقديمه للجهات المختصة لتأهيله وإبعاده عن الإدمان والتعاطي كي يعود إلى حياته الطبيعية.

وفي الجانب الصحي بين الدكتور عدنان مقلد ممثل مديرية الصحة عن الآثار الصحية على الفرد والمجتمع والتعريف بأنواع المخدرات التي تؤدي إلى الكثير من النتائج السلبية ( السكتة الدماغية ونزف المخ وضعف القدرات الجنسية والسعادة المفرطة اللحظية التي قد تؤدي إلى وفاة المتعاطي) ، كما بين بشرح مفصل أثر الإدمان السلبي على جسم الإنسان مبيناً أهم الأعراض التي تظهر على المدمن وأكد على أهمية الصحة الجسدية والعقلية والنفسية التي يجب أن ترافق الإنسان في حياته.

ونوّهت المرشدة حنان مسعود رئيس دائرة البحوث في مديرية التربية مخاطر الإدمان على الفرد و الأسرة والمجتمع مبينة الفرق بين السعادة و المتعة اللحظية التي هي أهم سبب للتعاطي وضرورة تطبيق مبدأ ( كلنا نستطيع إذا قررنا ، وكلنا بأمان إذا التزمنا ).

وشرح الشيخ ياسر أبو فخر الإدمان من وجهة نظر الدين وأهم النعم التي وهبنا إياها الله تعالى كثيرة وأهمها نعمة العقل وميز الإنسان كغيره بهذه النعمة لنفكر ونميّز بين ما ينفع وما يضر وقد أخذت كلمة مخدرات من الخدر أي فقد الإحساس ( الوعي _ الوجدان الحي _ تعطيل القدرات العقلية والحسية) .

في حين لفت قاضي التحقيق الأستاذ شادي مرشد لعقوبة تاجر ومتعاطي المخدرات، وأهم ما ورد في قانون الإدمان رقم / ٢/ لعام ١٩٩٣ وأكد على أهمية الإبلاغ عن أية حالة وتكون بسرية تامة وميز للحضور بين جرائم حيازة المواد المخدرة بقصد الإتجار او حيازتها بقصد التعاطي وأن هذه الآفة تعد مشكلة اجتماعية مرضية والمتعاطي بعد إصدار الحكم بحقه يقدم إلى مديرية الشؤون الإجتماعية والعمل لتأهيله وإعادته إلى حياته الطبيعية ..

وفي الختام بيّنت الرفيقة سولينا حمادة عضو قيادة منظمة اتحاد شبيبة الثورة رئيس مكتب العمل التطوعي والمخيمات المركزي دور المنظمة في تثقيف وتحصين الشباب ضد هذه الآفة من خلال الندوات على مدار العام بالتعاون مع وزارة الداخلية واستهداف فئة الشباب ليكونوا رسل للمجتمع في التوعية لخطر المخدرات.

وبتصريح لصحيفتنا من قبل الرفيقة لمى رسلان عضو قيادة فرع اتحاد شبيبة الثورة في السويداء رئيس مكتب العمل التطوعي والمخيمات الفرعي حدثتنا حول أهمية التطوع الذي يعد جزء من قيم وسلوك المجتمع وإدراك للمسؤولية حيث جسدت منظمة اتحاد شبيبة الثورة ذاك بعطاء غير محدود في التفاعل مع المجتمع وضمن توجهها لنشر برامج التوعية والتثقيف خاصة بين أوساط الشباب حول العديد من القضايا الصحية والإجتماعية للعمل التطوعي وتحصينهم ضد الآفات والمخاطر التي نتعرض لها في حياتنا اليومية.

وأعقب الندوة مجموعة من المداخلات من قبل الحضور وتمت الإجابة على كافة المداخلات والإستفسارات من قبل فرسان الندوة .

ذلك بحضور كل من الرفاق :
روزانا الباسط عضو قيادة فرع الحزب رئيس مكتب الشباب الفرعي
الأستاذ تيسير نعيم عضو المكتب التنفيذي في محافظة السويداء
فراس رعد أمين فرع الشبيبة بالسويداء
أعضاء قيادة الشعب الحزبية
لينا حمزة عضو قيادة فرع الشبيبة _ معاون مدير التربية لشؤون التعليم الثانوي
أعضاء قيادة فرع الشبيبة
عناصر قوى الأمن الداخلي وممثلي المجتمع المحلي
وعدد كبير من الرفاق الشبيبيين.

نفذت الندوة بالتعاون المشترك بين فرع اتحاد شبيبة الثورة في السويداء ومديرية التربية وقيادة الشرطة .

عكس الاتجاه نيوز
الحقيقة الكاملة
معاً نصنع إعلاماً جديداً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى