منوّعات

يا ليتني كنت تراباً

إهداء لكل ملائكة الرحمة الغائبة حقوقهم

بأقسام المشفى أفنينا الشبابا
وأتلفنا الجسم والركابا
فما أبقى لناالمرافقين عقلا
ولاترك الدوام لنا صوابا
قطعنا العمر من قسم لقسم
وذقنا المتاعب والصعابا
بني قومي أرى التمريض بلوى
وكل ممرض فيها مصابا
فلو عاش الممرض ألف عام
لظل بعين مرضاه غرابا
وإن غضب المدير عليه يوما
ملأ اسمه بأنواع العقابا
ولو جُمعت رواتبه الخوالي
من التمريض مابلغت نصابا
دخول المشفى والأجنحة داء
سلوا عنها الممرض كيف ذابا
وكم عانا خلال العام دسكا
وآلاما وضغطا والتهابا
وإذا خاض مع المرافقين حربا
قضى مضروبا وحقه غااابا
قد جاءنا الانصاف يوما
بمرسوم رئاسي بتشكيل النقابة
صدر منذ عشر ونيف
وأخفوه عنا جماعة علي بابا
مطالب عشرة نحن نرجوها
هي حقنا الذي بخبثهم غابا
فويل للنقابة ومؤقت مجلسها
ندعو عليكم ذهابا وإيابا
لله دركم ودر أعضاكم
من حقوقنا ملئتم الجيابا
نعم بالتمريض نشفي كل مرض
ولكن الممرض ماأصابا
فلاتقرب من التمريض يوما
ولو أعطوك باليورو الحسابا
لقد أبحرت في التمريض عمرا
غرقت بالهم وانتحرت إكتئابا
ولما صرت ختيارا عجوزا
عديم النفع ألتمس الطبابا
طلبت تقاعدا يشفي جروحي
فعاد بالرفض الكتابا
أنا من أفنيت بالتمريض عمرا
وهدّ الجسم والشعر شابا
طلبت تقاعدا ولسان حالي
ألاليتني كنت ترابا
ألاليتني كنت ترابا

عكس الاتجاه نيوز
الحقيقة الكاملة
معاً نصنع إعلاماً جديداً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى