أنشطة شبابيّة

أنا السوري

أنشطة وتدريبات يومية يمارسها يافعون من أبناء الشهداء ضمن معسكرهم المستكشفون اليافعون ،يحاولون من خلاله التعرف على الطبيعة واستكشافها ويبنون صداقات ومعارف وخبرات،بعد أن تشاركوا معا في بناء المعسكر وتجهيزه الذي سيبقون فيها أسبوعا في واحدة من اًجمل المناطق في سورية.
المعسكر الذي تقيمه الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق “”أنا السوري” لعدد من أبناء وبنات الشهداء من مدرسة دار الأمان لأبناء الشهداء ،هو الثاني لهم في قرية الطارقية على ضفاف بحيرة 16 تشرين بعد المعسكر الذي أقيم في العام 2019.

محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم زار المعسكر والتقى أبناء الشهداء واعضاء الجمعية المشرفين مستمعا إلى أنشطتهم والتدريبات التي يمارسونها ،وحياتهم اليومية في المعسكر وخارجه واحتياجاتهم لاسيما بعد أن وفرت المحافظة كامل متطلبات المعسكر بالتنسيق مع المؤسسات والجهات العامة فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى