الزّاوية الأدبيّة

“إنفصال”. . .

في سراديبِ الفِراقِ وفي الوِصال
إنفصال
من تقاليدٍ ثِقال
إنفصال
دموعي قَيدَ الإنهمال
فرقتنا دقائقُ ديسمبر
وطالَ بنا الجدال
نقاطٌ أنا بلا بداية
رميتِ الحُبَ يا عمري وهذي أوصافُ النهاية
قلبي أثمن الذهب
وهل يُرمى الذهب ؟
ارحلي يا فضتي
ولما العتب !
لن نكونَ معًا
كذَبَ العرافُ وكذَبْ
عُرسي في حدودِ الشمسِ
والثلجُ لا يخالطُ اللهبْ
سأنسى كيف لا أنسى !
هذا النِزال وما
يجتاحُني من سوءِ حالْ
من سوءِ حال …
كُلُ الثعالبِ في طريقي
وأنا وأنتِ
في زوال
ابكِ يا فضتي هذي الدموعُ وحُبي
وبرتقالةٌ لن نتشاركها
سنعتصرُ منها حزننا ماكنتُ يومًا أخال
اعلمي أنك أنهيتي ديسمبر
بهدية انفصال … فلا حُزنٌ عليكِ ولا شعرٌ يُقال .
كلمات مهند الطوفي
حلب
التاريخ 2021/12/30م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى