الأخبار العالميّة

القيصر اليوم

وصلتنا ترجمه لكلمة السيد بوتين “مهمة جداً”
فلنسمع لحديث بوتين لشعبه وما يفكر فيه..
القيصر اليوم …

بوتين يتحدث اليوم للداخل الروسي والدول الصديقة وبدء تنفيذ تهديده لدول العقوبات

= حديث بوتين
للداخل_الروسي..

١- زيادة الرواتب ومعاشات التقاعد.

٢- تعويضات وحزم مالية وإيقاف ضرائب ودعم بقيمة تريليون روبل فوري لاستمرار الانتاج وعدم تأثره.

٣- إعانات بطالة بمبالغ منطقية خاصة للأسر ذات الأطفال وطبقا” لعدد الأطفال ( وحتى إيجاد فرص عمل).

٤- قوانين فاعلة لمصادرة الشركات الأجنبية وأصولها واعتبارها مفلسة حالة توقفها المفاجئ عن العمل أو تسريح العمالة أو مغادرة روسيا ( مع وضع قيود كاملة على خروج أموالها).

٥- الشركات الأجنبية المستمرة فى العمل تمنح حوافز ( لاتوجد فى أية دولة أخرى فى العالم).

٦- ضمانات للشركات المستمرة فى العمل لرؤوس أموالها من مبدأ ( روسيا لاتصادر أموال بغير وجه حق مثل الغرب).

١- بدأنا ننفذ حقبة جديدة أكثر اتزانا” واحتراما” للعلاقات الدوليه (والدول الغربيه التى أخلت بكل شئ كانت تتغنى به هي التي ستعزل عالميا”).
٢- سنمضي سويا” في خطواتنا وسنكسر كل القيود ومن فرض العقوبات سنكبله بها.
٣- توقعاتنا السابقة أثبتت نجاحا” فى التفكير والتخطيط واليوم نجني سويا” ثمار قلقنا من سياسات القطب الواحد، ومن يتبعوه بلا إرادة حرة أو تفكير (ولن تأخذنا رحمة بالأغبياء الذين انساقوا خلفه)
٤- اعتقدوا أنهم يتلاعبون بنا والمفاجأة أننا نلعب سويا” ولسنا منفردين أو معزولين، وسينضم العالم كله إلينا (ولن نقبلكم وقتها).

🌺= حديث بوتين لشعوب أميركا والدول_الغربية:

١- خدعوكم ودمروكم وصوروا لكم أن روسيا هى الشيطان والشر فى العالم
٢- حجبوا عنكم قنواتنا وأصواتنا وأنتم عدتم وتواصلتم معنا.
لماذا تحجب حكوماتكم أصواتنا (وهل هذا مع حرية التعبير التى تتغنى بها حكومات دولكم؟؟
٣- ماهو رد حكومات دولكم عن نشرها الأمراض والفيروسات ومنها كورونا (لقد فقدتم أعز أصدقاء وأهل فى هذا الوباء)،
فمن هو الشرير وما الغرض أو الهدف من ذلك؟؟
٤- هم من وصلوا حدودنا وهددوا أمن شعبنا فمن المخطئ؟ أمن يدافع عن أمن شعبه وأرضه ووطنه أم المعتدي؟؟.
٥- أفنوا مئات الآلاف من أولادكم فى حروب وشرور حول العالم،
لماذا قتلوا شعب أفغانستان؟؟؟ لماذا يذهب أبناؤكم ليموتوا هناك على مدار ١٧ عاما” بلانتيجه أو طائل؟؟ من هو الشرير؟؟
٦- لماذا قتلوا مليون عراقي؟؟ وقتلوا عشرات الآلاف من أبنائكم بدعوى أسلحة الدمار الشامل ؟؟ ثم خرجوا ليعلنوا أن المعلومات غير صحيحة؟؟ فهل صدام هو الشرير؟؟
٧- دمروا سوريا وليبيا واليمن بدعوى الثورات الديمقراطية
فأين هي الديمقراطية؟؟ ولماذا تصرخون من ملايين اللاجئين؟؟ هذا مافعلته حكومات دولكم فمن هو الشرير؟؟
٨- يفرضون عقوبات ليكتوي بنيرانها أنتم. غلاء في الأسعار وارتفاع نسب التضخم والبطالة وعدم الاستقرار وارتفاع أسعار المحروقات فمن الشرير؟؟؟ هل فرضت روسيا العقوبات على نفسها لتكون هي الشريرة التي يصورونها لكم؟؟؟

🌺= روسيا ليست الشريرة بل الصديقة الحقيقية والصادقة وليست الكاذبة والموثوقة وليست المخادعة هل تعرفون لماذا؟؟
١- أنتم الآن فى دفء منازلكم وتعمل مصانعكم وتحصلون على رواتبكم (من تدفقات البترول والغاز الروسي)
فرضوا العقوبات القاسية على الشعب الروسى ليفقد شعبنا كل ما تتمتعون أنتم به الآن …
ولم ولن تنتقم روسيا من شعوب ليس لها ذنب ولن نقطع الإمدادات تحت أي ظروف ولن تترك روسيا حق الإنسان فى الحياة على المحك تتلاعب به النخب السياسية.
٢- قامت روسيا بتوريد جميع حقوق المستحقين والمستثمرين والمستحقين للأرباح وفوائد الديون للشركات والأشخاص فى (أميركا والدول الغربيه بالكامل) وبالعملات المتفق عليها وأعلمنا كل مستحق فى أميركا وكل دول العقوبات أن حقوقه محفوظة ولا تنكرها روسيا الموثوقة
(طبقا” للعقوبات إن منعتها عنكم دولكم وصادرت ثروات شعبها نفسه) فمن الشرير؟؟؟
هل تعلمون ؟؟؟ لم أكتف بذلك ولكن أصدرت أوامرى أن يتم تحويل نفس القيمة مرة أخرى بالعملة الروسية الروبل وقيمتها الحالية المناظرة للدولار واليورو طبقا” لدولكم (فإن منعت حكومات دولكم ان تصلكم مستحقاتكم ونتحمل نحن ولا تخسرون)

فمن الشرير؟؟

٣- سأعترف لكم:
لن نتنازل عن أمن شعبنا ووطننا،
سنقاتل حتى ننجح وسننجح الوقت مازال طويلا”_جدا”
(فلاتتوقعوا نهاية قريبة)، كلما مضى الوقت ستسوء الأوضاع كثيرا”

والحل فى يد المعتدى من حكومات دولكم
هم من يفرضون عليكم حياة البؤس والشقاء
هم من يخدعوكم ويخدعوا العالم كله بأكاذيب
هم من يأخذون خطوات غير محسوبة تدفع شعوبهم ثمنها

ستظل روسيا موثوقة وصادقه ومحبه للسلام
وأيضا” ستظل قويه ومستمرة حتى تحقيق أهدافها
ولكم أنتم كشعوب الاختيار
وأيضا” التفكير وسؤال أنفسكم..

عكس الاتجاه نيوز
الحقيقة الكاملة
معاً نصنع إعلاماً جديداً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى