الأخبار المحلية

مكرمة السيد الرئيس

خاص عكس الاتجاه نيوز
كتب الأستاذ المحامي باسل حلاق

وجهة نظر
مكرمة السيد الرئيس ليست الأولى.
ولن تكون الأخيرة
بفضل الله وحكمته وشجاعة جيشنا العظيم
وتضحيات شهداء الجيش العربي السوري
مع كا مل الإجلال
إلا أن بعض الصفحات تصور أن الأشخاص الذين تم العفو عنهم وإطلاق سراحهم أنهم كانوا مفقودين
وقد فرج الله عنهم
وكانوا مظلومين ومعتقلين ومنهم من فقد سنوات عمره
ومنهم من فقد الذاكرة
وحالات إنسانية مأنزل الله بها من سلطان

ولكن أعتقد أن هذه الصور فيها تجني وتضليل إعلامي جديد
يجب أن يتم تسليط الضوء عليه
وعدم العبث بمشاعر الأمة
لاسيما
أن هؤلاء الذين امضوا سنوات سجنهم ومحاكمتهم
لم يكن عن عبث
ولن يتم ملاحقتهم عن عبث
وأنهم ابرياء ومظلومين
وقد لحق بهم ضرر
ولم يتم اقتيادهم من منارالهم
والا نكون في خانة أبواق آخرى ساهمت في دمار بلادنا

والحق يقال أنهم نالوا أقل من عقابهم الذين يستحقون
وأن حكمة القائد كانت أوسع
من مصالحات ومراسيم عفو. وتسويات
ولن تكون الآخيرة
وتلك المبادرة ليست إلا دليل انتصار وبناء وإيماناً بالمشاركة مع كافة أطياف المجتمع للنهوض ببلادنا الحبيبة
وذلك سنةُ رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام
عندما وقف
وقال : إذهبوا فأنتم الطلقاء
عاشت سوريا عزيزة شامخة كريمة
وحمى الله قائدنا وجيشنا
ورحم شهداء الجيش العربي السوري الأبطال

عكس الاتجاه نيوز
الحقيقة الكاملة
معاً نصنع إعلاماً جديداً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى