عكس الاتّجاه

الودائع السوريّة

إن كان الخبر صحيح أم إشاعة،، لبنان سيعلن إفلاسه للتخلص من الديون ومصادرة الودائع أو جزء منها…مراوغة..

-الودائع السورية مودعة بالمصارف الخاصة، ولا رابط بين افلاس الدولة وبين النظام المصرفي للشركات المساهمة، ولا حتى بين ديون المركزي للمصارف الخاصة..

-لبنان يمتلك احتياطي من الذهب اضعاف الودائع والموازنة العامة، وكفيل باعادة الحقوق لأصحابها..

#نصيحة..منذ بداية الازمة كتبنا نصيحة، ونكرر..

-نظام المصارف بالبنان شركات مساهمة، واغلبها مصارف وسيطة لمصارف عالمية، ومجلس ادارتها شخصيات مهمة جدا اقتصاديا وسياسيا واعتباريا.

.-قانون الشركات المساهمة، يحمل الاخطاء الادارية والعجز والافلاس وحقوق الغير وكامل المسؤولية لمجلس الادارة ورئيس مجلس الادارة..

#الحل..فريق قانوني مرتبط بمكتب محاماه لبناني، يقاضي المصارف بأسم المودعين بالادعاء على مجالس ادارة جميع البنوك بشكل شخصي واعتباري..

#ردة_الفعل..سنجد جميع مجالس الادارة، تبيع كافة تحالفاتها الحاقدة وتكسر العقوبات من اجل حماية شخصها..

اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا منهم سالمين،، واستمتع بمراقبة النتيجة.. والحكمة بين السطور.

.عاطف طيفور.

عكس الإتجاه نيوز

الحقيقة الكاملة

معاً نصنع إعلاماً جديداً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى