جامعات و طلّاب

التعليم العالي توضّح وضع طلاب التعليم المفتوح المستنفذين حديثاً

ناشد عدد كبير من الطلاب المستنفذين في نظام التعليم المفتوح ببرامجه المتنوعة، ومن مختلف الجامعات السورية الجهات المعنية، عبر تلفزيون الخبر لإيجاد حلول لأوضاعهم وتسويتها أسوةً بالطلاب المستنفذين من التعليم النظامي.

وقال معاون وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبداللطيف هنانو: أنه “تمّت تسوية أوضاع المستنفذين من طلاب التعليم المفتوح ولكافة السنوات الدراسيّة لغاية الفصل الدراسي الأول 2021 وتمّ منحهم مدة سنتين لذلك، وهي مدة ليست بالقصيرة”.

وأضاف “هنانو”: “ونظراً لخصوصيّة وضع المستنفذين من السنتين الثالثة والرابعة، على اعتبار أنهم اجتازوا نصف سنوات الدراسة، تمّ الاستثناء وتمديد التسوية لغاية الفصل الدراسي الثاني 2021”.

وتابع معاون الوزير: “من استنفذ حديثاً مع نهاية الفصل الثاني الماضي لا جديد بخصوصه حتّى الآن، إلّا أنه ستتم دراسة أوضاعهم، واتخاذ القرارات المناسبة، وذلك بعد جمع البيانات من مختلف الجامعات، والأكيد أنه لن تضيع سنوات دراستهم دون جدوى وسيتم اتخاذ اللازم”.

يُذكر أنّه صدر عن مجلس التعليم العالي في وقتٍ سابق قرار سمح للطالب المستنفذ في التعليم النظامي البقاء في الجامعة ومتابعة دراسته شريطة تحويله إلى نظام التعليم الموازي.

ويهدف التعليم المفتوح إلى إتاحة التعليم المستمر للطلاب والعاملين الذين يرغبون في رفع مستواهم العلمي والثقافي، وتوفير فرصة مميزة للتعليم لمن لا تستوعبه الدراسة النظامية.

يُشار إلى أنّ نظام التعليم المفتوح في الجامعات السورية أحدث وفقاً للمرسوم رقم 383 لعام 2001 ويُعامل خريجيه معاملة خريجي التعليم النظامي في المسابقات والتعيين لصالح الجهات الحكومية

الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى