احتفالات

الذّكرى العاشرة لتأسيس لواء القدس

“وطن لا تحميه لا تستحق العيش فيه “

إحياءً لذكرى الثّامنة و الأربعون لحرب  تشرين التّحريريّة و الذّكرى العاشرة على  تأسيس لواء القدس أقامت قيادة لواء القدس في مخيم النّيرب بحلب حفلاً جماهيريّاً فخراً و اعتزازاً بهذه المناسبة و تجديداً للعهد الذي قطعته على نفسها ” وطن لا تحميه لا تستحق العيش فيه ” .

  حيث بدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً و احتراماً على أرواح شهداء سورية  و شهداء فلسطين الأبرار ، ثمّ عزف و ترديد النّشيد العربي السّوري  .
  ثمّ ألقى المهندس #محمد_السعيد  قائد لواء القدس كلمته حيث بدأ بالترحيب  في الأحزاب و القادة أمناء الفصائل ثمّ معاهداً الوطن و قائد الوطن السّيد الرّئيس بشار الأسد و مجدّداً العهد و الولاء على الاستمرار في معارك الشّرف و العزّة حتى  تطهير كامل التّراب السّوري و تحرير بيت  المقدس  .

  و أخذ الواقع الخدمي و المعيشي في مخيم النيرب بحلب جانباً في كلمة السّعيد و الذي أكّد على ضرورة محاربة الفاسدين  و تُجّار الأزمة و المحتكرين للمواد الغذائيّة و غيرها و أنّ قيادة لواء القدس ستعمل  و بكل ما أوتيت من قوة على دعم  المستحقين و محاربة كل من تسوّل له نفسه التّحكم بقوت المواطنين أو مصادر رزقهم ، و كما ستعمل قيادة لواء القدس على خلق المزيد من فرص العمل و بذل المزيد من الجّهد من أجل رعاية أسر الشّهداء و الجّرحى و ذويهم  .
   كما تخلّل الحفل عدّة كلمات لعددٍ من أمناء فروع الأحزاب و الفصائل المقاومة  .
  حضر  الاحتفال عددٍ من أمناء الفروع و أحزاب الجّبهة الوطنيّة التّقدّميّة و ممثّل  عن فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي و أمين فرع حلب لحزب الاتّحاد الاشتراكي العربي عضو مجلس الشّعب النّائب ثناء فخر الدين .

إعداد : عبد السّتار الموسى
إشراف عام : ضياء بديوي _ غالية صرماياتي 

#عكس_الاتجاه_نيوز
#الحقيقة_كاملة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى