Header-ADS
Header-ADS

أهم ما جاء في كلمة الجعفري بمجلس الأمن حول إدلب

استغرب مندوب سوريا الدائم لدى مجلس الأمن بشار الجعفري الازدواجية في عمل المجلس بالدعوة إلى جلسة طارئة حول إدلب، فيما يتجاهل أعضاؤه أعمال العدوان والنهب التي تمارسها #تركيا في سوريا.
وتساءل الجعفري لماذا يتقاعس مجلس الأمن عن إدانة الاحتلال الأمريكي لأجزاء من الأراضي السورية، والاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة عليها، مشيراً إلى “مسؤولية النظام التركي في دعم الإرهاب في سوريا، وتوطين إرهابيين أجانب داخل أراض سورية مجاورة لتركيا بعد تهجير سكانها”.
وفيما يخصّ الوضع في إدلب، اعتبر الجعفري أن الدولة السورية لديها مسؤولية بإنهاء أي وجود عسكري غير شرعي على أراضيها، مؤكداً على “المضي في تحرير إدلب وكل شبر من الأراضي السورية من سيطرة التنظيمات الإرهابية، مثلما كان عليه الحال في حمص وحلب والغوطة وشرق سوريا”.
ولفت الجعفري إلى محاولة دول دائمة العضوية في المجلس لتحويله إلى منبر لحلف #الناتو، للتحرض على سوريا والإساءة لها، مؤكداً أن تحسين الوضع الإنساني في سوريا، “يتطلب وقف دعم الإرهاب والعدوان والاحتلال”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *