Header-ADS
Header-ADS
Header-ADS
Header-ADS

تسمية دير الزور أو كما كانت تنادى قديما ديرالرهبان)

هل تعلم؟

“جاءت تسمية “دير الزور” من السريانية “دير زعور” أي الدير الصغير، وذلك لأن حرف العين في اللغة السريانية الشرقية العامية يلفظ أحياناً همزة وأحياناً يختفي كلياً، كما حصل في كلمة دير الزور، كما عرف بالدير الصغير تمييزاً له من الدير الكبيرالذي كان بجواره.
توصل الباحثون الى القول بان التل الذي اشيدت فوقه البيوت كان يضم في داخله أنقاض خمس مدن متراكبة آثارها الواحدة فوق الأخرى ويتمثل موقعها في مدينة شورا التي كانت في الألف الثالث قبل الميلاد وكانت جزءاً من مملكة زوحي الآرامية وصور أنقاض بيوت الدير العتيق توكد ذلك. يذكر الأب مار اغناطيوس يعقوب الثالث بطريرك أنطاكية وسائر المشرق عضو مجمع اللغة العربية في دمشق، أن كلمتي دير – الزور مأخوذتان من التسمية السريانية دير زعور وانه عرف بالدير الصغير تمييزاً له عن الدير الكبير الذي كان بجواره وهذا ما جاء في كتاب الأصول السريانية في أسماء المدن والقرى السورية .. فالدير الصغير بني على الفرع الصغير لنهر الفرات وهو باق وقامت على اطلاله مدينة دير الزور والمتمثلة سابقا بالدير العتيق أما الدير الكبير فربما دمره نهر الفرات مع ما دمر من المدن .
وذكر ان الدير الصغير اكتشف اثناء بدء هدم الدير العتيق عام 1952 وكان هذا الدير موجودا في أوائل القرن الثالث الهجري وهدم فيما هدم من قرى على شاطئ الفرات ثم أعيد بناء مدينة الدير فوق انقاض المدينة المدمرة .
في كتاب دير الزور لؤلؤة الفرات (بسام عارف الوني ) يذكر فيه ان مون مارشيه اكد أن مدينة دير الزور تقوم في مكان البلدة القديمة آزورا أو أوزارا .

يضاف إلى ذلك أن عدداً من الرحالة الأوروبيين زاروا دير الزور منهم ليونرد روفولف عام1573 ميلادي ووصفوا أهلها بأن بشرتهم بيضاء وشعرهم أسود ومحبون ومتآلفون .
القليل الذي تبقى من اثار الدير العتيق هدم وأزيل كلياً عام 1968 ميلادي ووجدت آثار كثيرة أثناء الهدم حيث وجدت كنيسة أو دير مهدم مع بعض اللقى الاثريه الاخرى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *